أخبار عاجلة
رياضة : الألمان يهاجمون «إنجلترا المحظوظة» -
رياضة : البطائح يجدد تعاقده مع أحمد خليل -

نافذة - السعودية تواصل مدّ يد العون والعطاء.. مواقف تاريخية للمملكة تجاه الشعب الفلسطيني

نافذة - السعودية تواصل مدّ يد العون والعطاء.. مواقف تاريخية للمملكة تجاه الشعب الفلسطيني
نافذة - السعودية تواصل مدّ يد العون والعطاء.. مواقف تاريخية للمملكة تجاه الشعب الفلسطيني

الخميس 2 نوفمبر 2023 06:40 مساءً

تم النشر في : 

02 نوفمبر 2023, 3:09 مساءً

جاءت المبادرة الجديدة التي أعلنتها قيادة المملكة لدعم الشعب الفلسطيني الشقيق، والأشقاء المتضررين في غزة، في إطار جهودها التاريخية في دعم القضية الفلسطينية بشكل عام.

ويأتي توجيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، اليوم الخميس، بإطلاق حملة شعبية عبر منصة "ساهم" لإغاثة الشعب الفلسطيني الشقيق في قطاع غزة، وتبرع خادم الحرمين وولي عهده بـ 50 مليون ريال، استكمالاً لمسيرة المساعدات التي بدأتها المملكة منذ عهد الملك عبد العزيز، من مؤتمر لندن عام 1935م المعروف بمؤتمر المائدة المستديرة لمناقشة القضية الفلسطينية، وقامت المملكة بدعم ومساندة القضية الفلسطينية على جميع الأصعدة السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

وشاركت السعودية في العديد من المؤتمرات والاجتماعات الخاصة بحل القضية الفلسطينية ابتداء من مؤتمر مدريد وانتهاءً بخارطة الطريق ومبادرة السلام العربي، التي اقترحها الملك عبد الله بن عبد العزيز (ولي العهد آنذاك) وتبنتها الدول العربية كمشروع عربي موحد في قمة بيروت في مارس 2002م لحل النزاع العربي الإسرائيلي.

وأدانت المملكة قيام إسرائيل ببناء الجدار العازل الذي يضم أراضي فلسطينية واسعة وتقدمت بمذكرة احتجاج لمحكمة العدل الدولية في لاهاي تدين فيها قيام إسرائيل ببناء جدار الفصل العنصري، وصدر قرار المحكمة بعدم شرعية هذا الجدار وطالبت إسرائيل بإزالته.

وأعلن مشروع الملك فهد بن عبد العزيز للسلام في مؤتمر القمة العربي الذي عقد في مدينة فاس المغربية عام 1982م، ووافقت عليه الدول العربية وأصبح أساساً للمشروع العربي للسلام، كما كانت هذه البادرة أساسا لمؤتمر السلام في مدريد عام 1991م.




ونص المشروع على انسحاب إسرائيل من جميع الأراضي العربية المحتلة عام 1967م بما فيها مدينة القدس، وإزالة المستعمرات التي أقامتها إسرائيل في الأراضي العربية بعد عام 1967م، وضمان حرية العبادة وممارسة الشعائر الدينية لجميع الأديان في الأماكن المقدسة، وتأكيد حق الشعب الفلسطيني في العودة وتعويض من لا يرغب في العودة.

كما نصت مبادئ المشروع على أن تخضع الضفة الغربية وقطاع غزة لفترة انتقالية تحت إشراف الأمم المتحدة ولمدة لا تزيد على بضعة أشهر، وقيام الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس، وتأكيد حق دول المنطقة في العيش بسلام، كما تقوم الأمم المتحدة أو بعض الدول الأعضاء فيها بضمان تنفيذ تلك المبادئ.

وللمملكة مواقف تاريخية في المشاركة في تحرير فلسطين من الاحتلال عبر عدة معارك وحروب.

وتعددت المواقع والمعارك التي شاركت فيها القوات السعودية والمجاهدين السعوديين على أرض فلسطين، ومن أهم المواقع والمعارك التي شارك فيها الجيش السعودي ضد الاحتلال الإسرائيلي في فلسطين معركة دير سنيد وأسدود ونجبا والمجدل وعراق سويدان والحليقات وبيرون إسحاق كراتيا وبيت طيما وبيت حنون وبيت لاهيا وغزة و رفح والعسلوج ووتبة الجيش وعلى المنطار والشيخ نوران.

كما قامت القوات السعودية بنسف أنابيب المياه، وعرقلة سير القوافل التي كانت تـُـمـوِّن الجيش الإسرائيلي، واشتركت القوات السعودية في القتال على الخطوط الأمامية ضد القوات الإسرائيلية في غزة والمجدل. ودير سنيد. وأسدود. ونيتسايم جنباً إلى جنب مع القوات المصرية.

وكانت معركة قد اندلعت مع القوات الإسرائيلية عين خفر قرب قناة السويس، وقام فيها 8300 جندي سعودي بالصمود والتصدي للجيش الإسرائيلي المكون من 31600 جندي بعد اشتباك ومحاصرة للجنود السعوديين لمدة 4 أيام، صمد فيها وانتصرت القوات السعودية وانتهت المعركة بأسر 476 جندياً إسرائيلياً و1784 شهيداً من الجنود السعوديين.


المصدر : نافذة - السعودية تواصل مدّ يد العون والعطاء.. مواقف تاريخية للمملكة تجاه الشعب الفلسطيني

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أخبار العالم : شرطة الفجيرة: احتراق شاحنتين في حادث مروري نتج عنه وفاة وإصابة
التالى أخبار العالم : شرطة الفجيرة: احتراق شاحنتين في حادث مروري نتج عنه وفاة وإصابة